ما هو أفضل مبلغ للتداول؟

احمد خليل نشر 2023-08-28 التحديث 2024-01-01

لربما سألت نفسك في يومٍ ما إذا كان بإمكانك أن تعتمد على تداول الفوركس كمصدر رئيسي للدخل. وعلى الرغم من أن الإجابة على هذا السؤال يجب أن تشمل تفاصيل كثيرة، إلا أنه من المهم أن ندرك أن أي مشروع نقوم ببدءه يجب أن يمتلك رأس مال كافٍ. بالتأكيد، لن يكون رأس المال 100 دولار أو حتى 200 دولار كافياً لتحقيق دخل يمكن الاعتماد عليه. في هذا المقال، سنناقش أفضل مبلغ للبدء في التداول، وسنلقي نظرة أعمق على حجم التداول في سوق الفوركس.

ما هوأفضل مبلغ للبدء في التداول؟

في هذا السياق، سوف نسلط الضوء على ثلاث عناصر أساسية يجب على كل فرد أن يكون على دراية بها. سنناقش أقل مبلغ ممكن للبدء في التداول، وأفضل مبلغ للبدء في التداول، وأيضًا أفضل مبلغ مناسب للمبتدئين لبدء التداول. يعتمد رصيد الحساب على مجموعة متنوعة من العوامل والاعتبارات. ولكن قبل أن نغوص في هذه التفاصيل، سنقدم نظرة عامة على أحجام التداول في سوق الفوركس، لتسهيل فهم وشرح المفاهيم بشكل أكبر.

أحجام التداول في سوق الفوركس

في سوق الفوركس، تتمثل أحجام التداول غالبًا في قيم معينة تُعبر عنها بمصطلحات مثل "ميكرو" و"ميني" و"لوت كامل". هذه الأحجام تمثل كمية العملة التي يتم شراؤها أو بيعها في كل صفقة. عادةً، تكون الأحجام كما يلي:

  • ميكرو: 1000 دولار

  • ميني: 10000 دولار

  • لوت كامل: 100000 دولار

فيما يتعلق بحجم العقد الميكرو، فهذا يعني أنه يجب أن يكون لديك 1000 دولار في حسابك لتنفيذ صفقة واحدة بحجم ميكرو. ومع ذلك، يجب أن نشير إلى أنه بفضل الرافعة المالية، يمكنك تنفيذ هذا العقد حتى إذا كان لديك فقط 10 دولار في حسابك، وذلك عند استخدام رافعة مالية 100:1. 

هذا الأمر قد يبدو مدهشًا حيث يُتيح لك التداول بمبالغ تفوق رأس مالك بعشرات المرات. ومع ذلك، يجب أن نتنبه إلى أن ذلك يأتي مع مخاطر كبيرة. فعلى الرغم من أنه يمكن أن يكون لديك فقط 10 دولار في حسابك، إلا أن هذا يعني أن أي حركة ضئيلة في السوق قد تؤدي إلى خسائر كبيرة تفوق رأس مالك الأصلي في بعض الحالات.

الآن دعونا نتحدث عن موضوع المقاله وهو مبلغ التداول والسؤال الهام الذي يجب ان تطرحه بنفسك من اي انواع المتداولين انت حتى تحدد:

  •  أقل مبلغ لبدء التداول للمبتدئين

  •  أقل مبلغ لبدء التداول الفعلي

  •  افضل مبلغ للتداول مثل المحترفين

أقل مبلغ لبدء التداول للمبتدئين

إذا كنت مبتدئًا تخوض ميدان التداول، فإن بداية مع مبلغ أقل هو خيار مقبول. البداية برصيد حساب يتراوح بين 500 إلى 1000 دولار يمكن أن يكون خيارًا حكيمًا. هذا النهج يتيح لك الفرصة لفهم تفاصيل السوق، وبناء الثقة في استراتيجيات التداول الخاصة بك، واكتساب خبرة عملية دون تعريض نفسك لضغوط مالية مفرطة.

البداية الصغيرة تتيح لك التركيز على التعلم وتحسين مهاراتك بدلاً من التركيز بشكل حصري على تحقيق الأرباح. كما أنها تمنع الضغوط النفسية الناتجة عن خوف فقدان جزء كبير من رأس المال.

من الضروري التأكيد أننا نقصد هنا بـ "الشخص المبتدئ" هو الفرد الذي بدأ بالفعل عملية التعلم من خلال حساب تداول تجريبي لبعض الوقت، لتطبيق المهارات الأساسية التي اكتسبها، مثل التحليل الفني والأساسي، وغيرها. يجب التأكيد على أن مبلغ 500 دولار أو 1000 دولار، أو أي مبلغ آخر مخصص للتداول، غير مقبول قبل تحقيق التعليم الكافي من خلال الحساب التجريبي.

أقل مبلغ لبدء التداول الفعلي

بالنسبة لأولئك الذين جاهزون للانغماس في التداول الفعلي واعتناق المخاطر المرتبطة، يُفضَّل عمومًا أن يكون هناك حد أدنى لتمويل الحساب حوالي 1000 دولار. هذا المستوى من رأس المال يمنحك وسادة أكثر راحة ويسمح بمرونة أكبر في تنفيذ استراتيجيات التداول المختلفة. مع هذا المبلغ، يمكنك التنقل في السوق بقيود أقل ولديك فرصة أفضل للتحمل في وجه انخفاضات الرأسمال المحتملة.

رأس المال البدء الأعلى يمكن أن يمكّنك من تنويع صفقاتك، وتجربة أزواج العملات المختلفة، والتكيف مع ظروف السوق المتغيرة. هذا لا يعزز فقط من تجربتك التعليمية، بل يحميك أيضًا من تآكل الرأسمال السريع المحتمل.

أفضل مبلغ لبدء التداول مثل المحترفين 

رأس المال البدء المثالي يتفاوت بشكل كبير حسب الظروف الفردية. في حين أنه من الناحية التقنية يمكن بدء التداول بمبلغ متواضع مثل 100 دولار، فإنه من المهم أن تكون واقعيًا في توقعاتك. البداية بمبلغ صغير قد يقيد الأرباح المحتملة وقد لا تكون كافية لتحقيق أهدافك المالية الكبيرة.

سيؤثر المبلغ الذي تبدأ به على نهجك في التداول واستراتيجيات إدارة المخاطر الخاصة بك. إذا كان هدفك هو تحقيق دخل كبير من التداول واستبدال دخلك الحالي بشكل محتمل، فإن بداية مع قاعدة رأس مال أكبر هو اقتراح موصى به.

بشكل عام، يُعتبر أن محافظ المتداولين الذين يمتلكون خبرة في سوق الفوركس تتراوح قيمتها عادة ما بين 10000 إلى 15000 دولار أمريكي.

هل يمكن التداول بمبلغ 10 دولار؟

لقد تطرقنا فيما سبق إلى سؤال الحد الأدنى لبدء التداول، ولكن هذا السؤال يتكرر بشكل مستمر. هل يمكن حقًا البدء بمبلغ 10 دولارات؟

إن الإجابة على هذا السؤال تكمن في وجود بعض الشركات التي توفر حسابات بقيمة سنت، حيث يمكنك التداول بقيمة نقطة تعادل 10 سنتات. ومع ذلك، نود أن نؤكد بشدة أن هذه الحسابات قد تكون مناسبة فقط لأولئك الذين يرغبون في تجربة العمليات التجريبية دون التوقعات المرتبطة بالأرباح أو النجاحات في سوق الفوركس.

ببساطة، هذه الحسابات توفر للمبتدئين فرصة لاكتساب فهم عملي لكيفية التداول وتجربة استراتيجياتهم دون أي ضغوط مالية. وفي نفس الوقت، ينبغي أن يتم التأكيد على أن هذه الحسابات لن تساهم بشكل كبير في تحقيق أرباح ملموسة في المستقبل.

هل يمكن التداول بمبلغ 100 دولار؟

من بين الأسئلة الشائعة التي يطرحها المبتدئين في سوق التداول، يأتي سؤال مبلغ 100 دولار في مقدمته. وجواب هذا السؤال هو أنه بالفعل يمكن بدء التداول بمبلغ 100 دولار، ولكن يجب التنويه إلى أن الخيارات المتاحة ستكون محدودة للغاية. بمعنى آخر، لن تتمكن من التداول على مجموعة واسعة من الأصول المالية.

على سبيل المثال، إذا قررت التداول على الذهب الذي قيمته تتجاوز 1700 دولار في وقت كتابة هذا التقرير، سيكون من الصعب التحكم في حجم المخاطرة. في حالة حدوث تغيير بسيط في سعر الذهب، قد يتسبب ذلك في خسارة تزيد على 20% من رأس مالك.

من ناحية أخرى.

 إذا اخترت التداول على أصول ذات مخاطر منخفضة مثل أزواج العملات اليورو مقابل الدولار، والتزمت بحجم مخاطرة 2%، وكان العائد على كل صفقة 3%، ستجد أن حجم العائد سيكون ضئيلاً جداً. على سبيل المثال، إذا كان حجم رصيد حسابك 100 دولار، سيكون العائد الناتج عن صفقة ناجحة 3 دولارات فقط، وهو مبلغ قليل جداً.

قد تكون قد سمعت عن أشخاص قاموا بزيادة حجم حساباتهم ببساطة، مثل تضاعفها من مبالغ صغيرة مثل 100 دولار إلى 1000 دولار. ومع ذلك، يجب أن نلفت الانتباه إلى أن هذه الخطوة تأتي بعد سنوات من الخبرة وفهم عميق لعمليات التداول. الأشخاص الذين ينجحون في تحقيق هذه المكاسب الكبيرة قد اكتسبوا خبرات ومعرفة تتيح لهم التعامل مع مخاطر أعلى بشكل أكثر تحكمًا، وبالتالي، لا يعتمدون فقط على مبلغ 100 دولار في عملياتهم التجارية.

ما هو أقل مبلغ للتداول في العملات الرقمية؟

التداول في عملات العملات الرقمية يشترك في العديد من جوانبه مع تداول سوق الفوركس، كما تم شرحه في الجزء السابق. إذا كنت تنوي الدخول في عالم تداول العملات الرقمية، ستحتاج إلى مراعاة المبلغ الذي تنوي البدء به.

إذا كنت تعتزم التداول في عملات رقمية ذات قيم عالية مثل البيتكوين، الذي قيمته تتجاوز 40 ألف دولار في الوقت الحالي، فيجب أن يكون لديك رأس مال مرتفع نسبيًا. هذا يساعدك على التعامل مع تقلبات السوق بثقة ودون ضغوط نفسية كبيرة. تذكر أن عمليات التداول في العملات الرقمية ذات القيم المرتفعة قد تتطلب استثمارًا أكبر وإمكانية تحمل مخاطر أكبر.

من ناحية أخرى، إذا كنت تعتزم شراء وبيع عملات رقمية ذات قيم منخفضة مثل الريبل، فإنه يمكنك البدء بمبالغ أصغر. يمكنك اختبار المياه واكتساب الخبرة من خلال التداول بمبالغ صغيرة، مع العلم أن عمليات التداول في العملات الرقمية تأتي مع مخاطرها الخاصة.

افضل الشركات التي توفر أقل مبلغ ممكن لبدء التداول

تقدم عدد من الشركات في سوق التداول خيارات للمتداولين الجدد للبدء بأقل مبلغ ممكن. إليك بعض الشركات التي توفر فرصًا للمبتدئين للبدء بتداول الأسواق المالية:

  • شركة أكواندكس Accuindex: تعد واحدة من الشركات التي تقدم إمكانية البدء بالتداول بمبلغ منخفض. تقبل الشركة الإيداع بدءً من 250 دولار أمريكي. ويجدر بالذكر أن Accuindex حاصلة على تراخيص دولية مرموقة، منها ترخيص هيئة الأوراق المالية القبرصية وترخيص هيئة الأوراق المالية الأسترالية.

  • شركة أفاتريد AvaTrade: توفر فرصة للمتداولين للبدء بالتداول بمبلغ 100 دولار أمريكي. تمتلك AvaTrade تراخيص عربية ودولية، بما في ذلك ترخيص هيئة سوق أبوظبي العالمي، بالإضافة إلى تراخيص أوروبية أخرى.

  • شركة إيفيست Evest: تعتبر خيارًا جيدًا للمتداولين في الوطن العربي، حيث تتيح بدء التداول بمبلغ 50 دولار أمريكي. تتمتع Evest بسمعة جيدة بين المتداولين في الدول الخليجية مثل الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية.

  • شركة إكسنس Exness: فرصة فريدة للمبتدئين للبدء بالتداول بمبلغ 10 دولار أمريكي فقط. حازت Exness على تراخيص عالمية مهمة، بما في ذلك ترخيص هيئة السلوك المالي في المملكة المتحدة، وهي تتمتع بسمعة طيبة بين المتداولين حول العالم.

كم من ساعات التداول يجب أن تقوم بها يوميًا لتحقيق أرباح في أسواق الفوركس؟

في عالم تداول الفوركس، يأتي الوقت كعامل حاسم لنجاح استراتيجيتك. يمكن أن تتفاوت أوقات التداول بشكل كبير وفقًا لأسلوبك وأهدافك. هل أنت من محبي استخدام الإطارات الزمنية الكبيرة، مثل الإطار الزمني اليومي أو الأربع ساعات؟ أم أنك تميل إلى التداول على الإطارات الزمنية القصيرة، مثل الإطار الزمني الخمس دقائق أو النصف ساعة؟ دعنا نستكشف هذه الجوانب لنفهم كيف يؤثر الوقت على تجربتك في التداول.

إذا كنت من متداولي الإطارات الزمنية الكبيرة، فستكون لديك مرونة أكبر في إدارة وقتك. لن تكون بحاجة لمراقبة السوق على مدار اليوم. يكفي أن تلقي نظرة على السوق ثلاث أو أربع مرات متفرقة خلال اليوم، مما يتيح لك متابعة الأحداث الرئيسية واتخاذ قراراتك بناءً على الإشارات المقدمة من الإطار الزمني الكبير.

من ناحية أخرى، إذا كنت من متداولي الإطارات الزمنية القصيرة، فستحتاج إلى متابعة السوق بشكل أكثر تركيزًا. قد يكون من الضروري أن تلقي نظرة على السوق كل نصف ساعة أو ساعة. هذا يساعدك في التحليل الدقيق للتغيرات الصغيرة واتخاذ قرارات سريعة استنادًا إلى الأحداث الجارية.

بغض النظر عن الإطار الزمني الذي تختاره، يجب أن تتناسب استراتيجيتك مع وقتك المتاح. الاستفادة من فوائد الإطارات الزمنية الكبيرة يمكن أن تخفف من وقت المراقبة، بينما يمكن للإطارات الزمنية القصيرة أن تكون أكثر تحديًا واشتدادًا، وتتطلب انتباهًا دائمًا. اختيار الوقت المناسب يعتمد على أسلوبك وأهدافك، ولا تنس أن تضبط استراتيجيتك وتختبرها جيدًا قبل الانخراط في أسواق الفوركس.

أرباح التداول اليومي

تحقيق أرباح من التداول اليومي يعتبر هدفًا مهمًا للكثير من المتداولين. إلا أنه من المهم أن نفهم أن حجم الأرباح المحققة يعتمد على عدة عوامل متنوعة، من أبرزها استراتيجية التداول الخاصة بك وخبرتك في سوق المال. كما يلعب حجم رأس المال الذي تمتلكه دورًا مهمًا في تحديد نطاق الأرباح المحتملة.

التداول اليومي يمكن أن يكون أحد أكثر الاستراتيجيات جاذبية من حيث تحقيق الأرباح بسرعة. ومع ذلك، يجب أن نؤكد في الوقت نفسه على أن التداول اليومي يحمل مخاطره الخاصة ويتطلب درجة عالية من الانتباه والتركيز. فالتقلبات السريعة في أسعار الأصول قد تؤدي إلى فرص كبيرة للربح، ولكنها تأتي أيضًا مع مخاطر خسارة أكبر.

لاحظ أن استراتيجيات التداول اليومي تتطلب مراقبة مستمرة للسوق خلال فترات قصيرة، مما يمكن أن يكون تحديًا للبعض من حيث الوقت والتفرغ. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تتأثر أرباحك بعوامل أخرى مثل الأخبار الاقتصادية والسياسية.

الأسئلة المتكررة حول ما هو أفضل مبلغ للتداول؟

يُعَتَبَر تَحديد مبلغ مناسب للاستثمار في بداية تَعَلُّم التداول أمرًا حاسمًا، حيث يجب أن يتراوح بين 500 إلى 1000 دولار للمبتدئين، ولكن ينبغي الأخذ في الاعتبار أن هذه الخطوة يجب أن تسبقها فترة تعلم وتدريب كافية على حساب تجريبي، حيث يُعَدُّ غير مناسب أن يبدأ المبتدئ التداول على حساب حقيقي بأي مبلغ في البداية.

نعم، بعض الأشخاص يمكنهم أن يصبحوا غنيين من التداول، لكنه يأتي مع مخاطر كبيرة ونسبة نجاح منخفضة. النجاح يعتمد على المعرفة، والتحليل، وإدارة المخاطر، والانضباط النفسي، بالإضافة إلى ظروف السوق والجهد المستثمر.

 

التداول اليومي يمكن أن يكون مربحًا لبعض الأشخاص، ولكنه يحمل مخاطر كبيرة مثل فقدان الأموال بسرعة وضغوط نفسية، ويتطلب وقتًا وجهدًا كبيرين لمتابعة الأسواق واتخاذ قرارات سريعة.

 

افضل شركات تداول مرخصة تدعم US

تقييم شركة أفاتريد AvaTrade

أفاتريد AvaTrade

  • حساب تجريبي

  • أقل مبلغ لإيداع

    $100

  • حساب إسلامي

    🕋

فتح حساب تقييم شركة أفاتريد AvaTrade
تقييم شركة اكسنس Exness

اكسنس Exness

  • حساب تجريبي

  • أقل مبلغ لإيداع

    $10

  • حساب إسلامي

    🕋

فتح حساب تقييم شركة اكسنس Exness
تقييم شركة الباري Alpari

الباري Alpari

  • حساب تجريبي

  • أقل مبلغ لإيداع

    $1

  • حساب إسلامي

    🕋

فتح حساب تقييم شركة الباري Alpari
تقييم شركة أكيواندكس Accuindex

أكيواندكس Accuindex

  • حساب تجريبي

  • أقل مبلغ لإيداع

    $250

  • حساب إسلامي

    🕋

فتح حساب تقييم شركة أكيواندكس Accuindex